Khutba on al-Mawlid ash-Shareef

الحمد لله، الحمد لله الذي أنعم على هذه الأمة بإرسال حبيبه الحنيف، وألهم أمته بالاحتفال بمولده الشريف، نحمده تعالى ونستعينه، ونشكره تعالى ونستغفره ونستغيثه، نعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهد الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا، ونشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له…